الحمل و الولادةسلايدر
أخر الأخبار

أهم الأغذية والمشروبات التي يجب تجنبها أثناء فترة الحمل

أغذية ومشروبات يجب تجنبها أثناء فترة الحمل

تُعد فترة الحمل من المراحل الحياتية التي تتطلب إهتمامًا كبيرًا، بحيث تزيد فرصة تعرض الحامل للأمراض المنقولة بالغذاء والأمراض المُعدية، وذلك بسبب بعض الظروف المناعية التي تتعرض لها المرأة خلال هذهِ الفترة، وهنا أهم الأغذية والمشروبات التي يجب تجنبها أثناء فترة الحمل.

 

ونتيجةً لقلة المناعة خلال فترة الحمل؛ فإنه يجدر بالمرأة الحامل الإهتمام بنوعية الأطعمة المُتناولة، والجدير بالذكر أن هنالك مجموعة مُعينة من الأطعمة قد يكون تناولها خطرًا على الطفل نتيجةً لعمليات التصنيع، التلوث، المواد الكيميائية أو المواد المتواجدة طبيعيًا في هذهِ المصادر الغذائية.

تتضمن المصادر الغذائية التي يجب تجنبها أثناء فترة الحمل ما يلي :

  • الأغذية المُحتوية على الزئبق :

يتواجد في العديد من المأكولات البحرية مثل الأسماك، وقد يؤدي تناول هذهِ المصادر إلى تراكم الزئبق والذي يؤثر بشكل مُباشر على صحة الجنين خصوصًا “الجهاز العصبي”.

والجدير بالذكر أن الأسماك من المصادر الغذائية المُهمة للجسم والتي تحتوي على كميات عالية من البروتينات والأحماض الدُهنية، والفكرة لا تتمحور حول تجّنب تناول الأسماك المُتنوعة، بل التقليل من تناولها لتجنُّب التعرُّض للمشاكل الصحية
المُتنوعة.

  • الكافيين :

تُشجّع معظم الدراسات بإن يكون الحد المسموح لتناول الكافيين 200 ميليغرام/يوم وهذا الرقم يتضمن جميع مصادر الكافيين بلا إستثاء!

إضافةً إلى القهوة، فإننا قد نحصل على الكافيين من بعض الأعشاب والمصادر الغذائية مثل  الشاي الأخضر، شاي الماتشا، مشروب المتة، الشاي الأسود، الشوكولاته، المشروبات الغازية، أو بعض الأدوية والمُكمّلات الغذائية
مثل أدوية الصداع والشقيقة.

والجدير بالذكر أن فرط استهلاك الكافيين يؤثر على صحة الجنين من خلال الحد من نموهِ أو ولادة جنين بوزن قليل.

  • مُختلف أنواع الأطعمة النيئة أو غير المطبوخة ومنها :
  1. الأسماك واللحوم: والتي قد تكون مُلوَّثة بأِنواع مُختلفة من البكتيريا والطُفيليات، وتؤثر بشكلٍ سلبي على صحة الجنين أو تؤدي إلى وفاتهِ.
  2. البيض: والذي يكون مُلوّث ببكتيريا ” السالمونيلا ” والمؤدية إلى زيادة فرصة التعرض للإجهاض أو الولادة قبل الموعد
  3. الكِبدة: والتي يجدر بالحامل التقليل من إستهلاكها تجنبًا للتعرض للتسمم بفيتامين أ وعنصر النحاس.
  • المصادر الغذائية التي لا يتم غسلها بشكل جيد مثل الفواكه والخضروات :

بحيث تُعد هذهِ المصادر خطرة في حالة عدم تنظيفها بسبب مُحتواها من المُلوثات ومُسببات الأمراض والتي قد تؤدي إلى
حدوث مشاكل صحية مُتنوعة.

  • الحليب، الجبن، وعصائر الفواكه غير المُبسترة :

يحتوي الحليب والجبن غير المُبستر على أنواع مختلفة من البكتيريا الخطيرة مثل “الليستريا، والأشريكية القولونية“.

وتساعد عملية البسترة بشكل كبير في التخلص من هذهِ البكتيريا دون حدوث أي تغّيرات على القيمة الغذائية
للمُنتج.

الأطعمة السريعة المُصنعة :

من المعلوم أن فترة الحمل تتطلب زيادة في تناول المصادر الغذائية الأساسية من فيتامينات، معادن، بروتينات
وغيرها.

ومن أكبر الأخطاء الشائعة والمُتداولة عن عملية زيادة السعرات هي مقولة الحامل تتناول الطعام عن
شخصين مما يؤدي إلى الإفراط في تناول مختلف الأطعمة وهذا بدورهِ يُعرض الحامل لزيادة الوزن والذي يرتبط بظهور
العديد من المُضاعفات الصحية مثل “سُكري الحمل“!

الخُلاصة :
من المُهم جدًا إتباع الخطوات الصحيحة لتنظيف مختلف الأطعمة بطريقة سليمة والإنتباه لطرق تحضير الطعام خصوصًا خلال
فترة الحمل، وتذكري دائمًا أن حماية صحتكِ وصحة طفلك من أساسيات البقاء بصحة جيدة.

 

المصدر
healthlinehappyfamilyorganics
الوسوم
اظهر المزيد

heba khawatra

أخصائية تغذية وتصنيع غذائي ،شخص مُهتم بنشر العلم والمعرفة بمختلف مجالات الصحة وعلاقتها بالتغذية وأطمح لإثراء المحتوى العلمي باللغة العربية.

اترك تعليقا

%d مدونون معجبون بهذه: