سلايدرصحتك

لهذا السبب تشعرين دائماً بالجوع ..

الكثير منا يعاني من إحساس دائم بالجوع لا نستطيع السيطرة عليه ورغبة مستمرة بتناول الطعام دون معرفة السبب أو كيفية التخلص منه؟

أولا : يجب أن نقول أن المعدة بيت الداء كما أن الأكل هو علاج للكثير من الأمراض هو أيضا سبب للعديد من الأمراض إذا لم يتم تنظيمه وتحديد أوقاته وكميات تناولنا له ويتحكم في إحساسنا بالجوع والشبع هرمونان أساسيان يرتبط بهم العديد من الهرمونات التي تؤثر على معظم أنظمة جسمنا هما :

 الأول :                                                                                                                                                                 هرمون الشبع هو هرمون اللبتين (Leptin) :

له وظيفتان في الجسم:

1- يرسل إشارة إلى الدماغ حتى يغلق مراكز الإستقبال الخاصة بالشعور بالجوع.
2- يرفع معدل حرق الدهون الزائدة في الجسم لذلك يسمى أيضا “هرمون الحرق” .
مصدر هذا الهرمون دهون الجسم نفسه وبالتالي كلما زادت الدهون في الجسم يزداد إفراز هرمونالشبع، لكن ما نلاحظه غالبا لدى الأشخاص الذين يعانون من السمنة وزيادة نسبة الدهون في أجسامهم أنهم يعانون أكثر من الإحساس الدائم بالجوع . كيف نفسر ذلك ياترى ؟
هذا سببه مايسمى بمقاومة اللبتين ( Leptin resistance )
عندما تزداد نسبة إفراز هرمون الشبع عن حد معين(Threshold ) يكوّن الجسم ردة فعل تجاه ذلك حيث يعتبر مايفرز بعد ذلك إشارات كاذبة ويقوم بردة فعل معاكسة بأن يرسل إشارة بالجوع بدل من الشبع تماما كما يحدث مع مدمن المخدرات حيث يحتاج في كل مرة جرعة أكبر من المخدر والنتيجة إحساس دائم بالجوع.

لكن كيف نستطيع إعادة ضبط هذا الهرمون إلى إعداداته الطبيعية ؟
التقليل من كمية السكريات والنشويات المكررة والغير صحية لأن هرمون اللبتين مرتبط بهرمون الأنسولين المسؤول عن حرق السكر الزائد في الدم وإذا حدث مقاومة لهرمون اللبتين يحول الإنسولين هذه السكريات إلى دهون ويتركز تخزينها في منطقة البطن.
تناول دهون صحية تعزز من إفراز هرمون الشبع بكمية طبيعية وتكون الدهون الصحية أكثر شيء في البيض والسالمون والأفوكادو والشيا والمكسرات النية.

أما هرمون الجوع قريلين (Ghrelin)
هو الهرمون المسؤول عن إحساسنا بالجوع وحاجة الجسم للطعام،، ويزداد إحساس الجوع طبيعياً بعدتناول وجبتكِ بأربع ساعات ويظهر بشكل خفيف ويزداد تدريجيا ونستطيع تحمله فترة ليست قصيرة، أما إحساس الجوع الكاذب يظهر بشكل قوي وفجائي ولا نستطيع تحمله ونذهب لأكل كميات كبيرة من الطعام دون وعي ثم يبدأ الإحساس بتأنيب الضمير بعدها .
والعلاقة بين هرمون الجوع وهرمون الشبع وهرمون الأنسولين يجب أن تكون متوازنة ولكي نحقق هذا التوازن يجب أن :

-نعرف نوع الجوع الذي نشعر به إذا كان حقيقي أو كاذب عن طريق شرب كمية كافية من الماء ثم الانتظار لمدة 20 دقيقة إذا اختفى بعدها إحساس الجوع فهو كاذب وإذا إستمر فهو حقيقي .
-التركيز على نوعية النشويات الصحية والتقليل من السكريات المكررة لأنها تزيد من مقاومة الأنسولين والإنتباه لكمية الأكل في الوجبة يجب أن تتناسب مع العمر والجنس والجهذ الذي نبذله خلال اليوم .
-الأكل ببطء والمضغ جيدا لإتاحة الوقت للجسم لإفراز هرمون الشبع .

مي ظاهر – صيدلانية .

المصدر
webmdscholar
اظهر المزيد

Mai thaher

حاصلة على بكالوريوس صيدلة عام .. وعدة دورات في صحة المرأة والطفل .. مهتمة بنشر الوعي الصحي وساعية لنقل العلم لمن يبحث عنه لان خيركم من تعلم العلم وعلمه .

اترك تعليقا

%d مدونون معجبون بهذه: