سلايدرطفلكِ
أخر الأخبار

ماهي الأبراكسيا الكلامية عند الأطفال وماهي أعراضها؟

ماهي الأبراكسيا الكلامية في مرحلة الطفولة(CAS)

الأبراكسيا الكلامية عند الأطفال هو اضطراب عصبي في أصوات الكلام في مرحلة الطفولة، أي وجود مشكلة في الكلام الحركي يظهر لأول مرة عندما يتعلم الطفل الصغير الكلام لأسباب غير مفهومة تماما.

إذ يعاني الأطفال المصابين بالأبراكسيا الكلامية في مرحلة الطفولة من صعوبة كبيرة في التخطيط وإنتاج سلسلة دقيقة ومحددة من حركات اللسان والشفتين والحلق الضرورية للكلام الواضح، أي أنه يعاني من صعوبة في البرمجة والتخطيط لحركات الكلام المحددة.

إذ يكمن التحدي والصعوبة التي يواجهها الأطفال المصابون بالأبراكسيا الكلامية في خلق الكلام وهو ما يحيّر الآباء، خاصة عندما يلاحظون أن مهارة تعلم الكلام تتطور على ما يبدو دون مجهود لدى الأطفال الآخرين، وعند أطفالهم بمجهود عالي، مع ضرورة التنويه إلى أنه من المرجح استمرار الأبراكسيا الكلامية لدى الأطفال إلى ما بعد فترة النمو.

 

العلامات والأعراض للأبراكسيا الكلامية في مرحلة الطفولة:

في حين أن هناك العديد من الأسباب التي تجعل بعض الأطفال يفشلون في تطوير مهارات الكلام أو اللغة المناسبة للعمر، فإن ما يلي يتم ذكره بشكل متكرر عن خصائص الأطفال المصابين بالأبراكسيا الكلامية (لن يكون لكل طفل جميع الخصائص)، مع إجماع الجميع أن أطفال الأبراكسيا الكلامية لديهم أخطاء غير متناسقة وغير ثابتة في الأصوات الساكنة والمتحركة (الأحرف والمدود) في الإنتاج المتكرر للمقاطع أو الكلمات وصعوبة الإنتقال بين الأصوات والمقاطع والتنغيم الغير المناسب.

هذه الخصائص لم يتم اقتراحها لتكون العلامات الضرورية والكافية للأبراكسيا الكلامية فمن الممكن أن تتغير، وقد يتغير توتر هذه العلامات وغيرها اعتمادا على تعقيد المهمة وعمر الطفل وشدة الأعراض ومنها:.

  • محدودية في التصويت واللعب بالأصوات أثناء الطفولة إذ غالبا ما يصف الآباء طفلهم بأنه طفل هادئ.
  • عدد محدود من الأصوات (الأحرف) الساكنة مثل ب ت.
  • تشويه وأخطاء في أصوات (الأحرف) العلة ا و ي.
  • قد يطور الطفل تواصلا غير لفظي وحركات وإيماءات متقنة.
  • عند تكرار الطفل للأصوات بشكل منفرد يكون مناسب لكن عند الكلام المتصل يكون كلامه غير مفهوم، أو قد يكون الطفل قادرا على إنتاج الأصوات بشكل مثالي بنفسه إلا أنه قد يرتكب أخطاء في نفس هذه الأصوات عند دمجها في وحدات أطول مثل الكلمات أو العبارات
  • زيادة في الأخطاء مع زيادة طول الكلام بما في ذلك مشاكل في انتاج كلمات متعددة المقاطع.
  • يتلمس طريقه النطقي إذ يحاول ويخطئ ويكافح ليتكلم.
  • إضافات وادخالات لأصوات بين الأصوات الساكنة أو في نهاية الكلمات.
  • معدل الكلام أبطأ من معدل الكلام الطبيعي.
  • تناقض وتضارب في الأخطاء النطقية فنفس الكلمة ينتجها الطفل في كل مرة بشكل مختلف.
  • محاولة الطفل تحريك الفم بحركات دون صوت.
  • يظهر الطفل أنه يفقد الكلمات إذ ينتجها لوحده مرة ولا يعيدها مرة أخرى.
  • تغييرات في الصوت واختلاف في طبقات الصوت.
  • ظهور علامات الإحباط عند الطفل فيما يتعلق بالكلام.
  • عدد الأخطاء يتزايد كلما زاد طول الكلمة أو العبارات.

 

هناك خصائص وأعراض متزامنة مع الأبراكسيا الكلامية تزيد من تعرض الطفل لمشاكل أخرى إذا كان يعاني من مشاكل سلوكية، إذ قد يترافق معها تأخر في تطور اللغة ومشاكل في اللغة التعبيرية ومشاكل فونولوجية ومشاكل في تعلم القراءة والتهجئة والكتابة ومشاكل في اللغة الاجتماعية ( البراغماتية).

أيضا من الممكن أن تترافق الأبراكسيا الكلامية مع المشاكل الحسية والحركية الغير كلامية والتي تشمل مشاكل وتأخر في المهارات الحركات الدقيقة والكبيرة وأبراكسيا فموية وأبراكسيا طرفية وصعوبات في التغذية (أي إدراك حسي غير طبيعي نقص أو فرط حساسية في المنطقة الفموية)، قد يترافق أكثر من مشكلة مع الأبراكسيا الكلامية.

 

المصدر
apraxia kidsapraxiaapraxia of speech
الوسوم
اظهر المزيد

Reham Ghanem

الأخصائية رهام غانم أخصائية نطق ولغة حاصلة على الماجستير في تقويم النطق واللغة من الجامعة الأردنية • عملت كمساعد بحث وتدريس في الجامعة الأردنية من 2007 حتى 2009 • عملت كأخصائية نطق ولغة في عيادة السمع والنطق في الجامعة الأردنية من 2009 حتى 2016 • أعمل حاليا كمديرة مركز وأخصائية نطق ولغة في مركز جيلان لعلاج النطق واللغة والبلع من 2016 حتى الآن • حاصلة على مزاولة مهنة اختصاصي معالجة نطق من قبل وزارة الصحة الأردنية • حاصلة على أكثر من 25 شهادة كدورات وورشات عمل في مجال النطق وغيره من المجالات rehammusa@yahoo.com

اترك تعليقا

%d مدونون معجبون بهذه: