سلايدرطفلكِ
أخر الأخبار

هل جربت أن تمنح أطفالك فرصة اللعب المستقل ؟

تعليم الطفل اللعب المستقل ..

يعد اللعب جزءاً لا يتجزأ من نمو أطفالنا وتطورهم لكن الأمر يتطلب الممارسة والصبر والمثابرة، نعلم أن اللعب مهم للغاية وأساسي لتنمية المهارات الحركية الكبرى والخيال والتنظيم العاطفي وحل المشكلات بمعنى آخر يعد اللعب وظيفة الأطفال الأساسية إنهم يتعلمون من خلال اللعب كيف يصبحون بالغين.

 

في مساحة اللعب الآمنة يستكشف طفلك المخاطرة والإبداع والفشل والنجاح والتركيز والكثير من المهارات.

اللعب المستقل أحد أنواع اللعب المهم لطفلك ويعرف بأنه الوقت الذي يلعب فيه الأطفال في منطقة آمنة بمفردهم لفترة زمنية معينه تحددها أنت.

  • لماذا اللعب المستقل؟

هل تريدين كأم أخذ استراحة لبعض الوقت بينما يلعب أطفالك بمفردهم؟ هل ترغبي في أن تكوني قادرة على إنجاز الأعمال المنزلية دون الشعور بالحاجة إلى اللجوء لتشغيل التلفاز لأطفالك؟ هل يقول أطفالك “نشعر بالملل” ويتطلعون إليك على أنك مصدر الترفيه الأساسي لهم؟ إذا كانت هذه الأشياء صحيحة بالنسبة لك فقد حان الوقت لمنح أطفالك من ثم أنت لاحقاً ( هدية اللعب المستقل ).

من المهم جداً أن يتعلم أطفالنا كيفية الترفيه عن أنفسهم وأن يكونوا راضين عن اللعب من تلقاء أنفسهم، غالباً عندما يشعر الطفل بالملل فإنه يقوم بتشغيل التلفاز أو لعبة فيديو وعند محاولتنا إنهاء هذا الأمر فإننا نواجه معهم نوبات غضب  وعداء، لذلك لا ينبغي أن يعتمد الطفل على الأجهزة الالكترونية لدرجة أنه لا يستطيع أن يشعر بالسعادة دونها، وهنا يأتي الدور المهم للعب المستقل بعيداً عن الشاشات.

 هناك العديد من الفوائد لوقت اللعب المستقل الذي يقضيه أطفالك بمفردهم ومنها :

  •  يتعلم أطفالك مهارة حل المشكلات والسبب والنتيجة :

فعندما تَعْلَق اللعبة الخاصة بهم فإنهم يحاولون إخراجها هذا هو الوقت الذي يستكشفون فيه بمفردهم ويتعلمون أن يحاولوا أولاً القيام بالشيء قبل طلب المساعدة، فهم يحددوا مسار لعبهم الخاص دون التدخل من قبل أفراد عائلتهم وهذا ما يدعى باللعب المستقل!

بالإضافة إلى ذلك فإن مهارة حل المشكلات وإتخاذ القرار يزيدان من الثقة بالنفس لديهم فعندما يجدوا حلاً للمشكلة يرضيهم فإنهم سيشعرون بالتشجيع في قدراتهم الخاصة وأنهم قادرون على اللعب بشكل مستقل.

  • اللعب المستقل يولد الخيال ويشجعه :

يحتاج أطفالك إلى فرصة للعمل على خيالهم لأنه بالغ الأهمية لمهارات حل المشكلات وإتخاذ القرار في المستقبل.

إذا كنا كأمهات متواجدين دائما حول أطفالنا ونقوم بتوجيههم فلن يتبقى لهم الوقت والمكان ليخوضوا تجاربهم الخاصة وصنع عالمهم الممتع ولن يخوضوا تجربة اللعب المستقل.

  • يعمل اللعب المستقل على زيادة الإبداع لدى أطفالك بحيث تصبح الدمى أصدقاء لهم والبسط تصبح مسارات سباق.

 اللعب المستقل يخلق الروتين والإنضباط والإحساس بالأمن حيث أن الأطفال يعرفون أنهم سيلعبون بمفردهم لمدة زمنية ومن ثم سوف يرجعون للتواجد بين عائلتهم وقضاء الوقت معهم.

إليك عزيزتي الأم مجموعة من الطرق التي تشجع أطفالك على اللعب المستقل :

  • تهيئة البيئة:

بحيث تكون مساحة اللعب الخاصة بأطفالك مفتوحة ومرتبة ومليئة بالضوء الطبيعي، وتزويدهم بالأدوات المناسبة والألعاب التي تحتمل أكثر من طريقة للعب بها كل هذا يساعد على الإبداع وتحقيق قدر كبير من المتعة والخيال.

  •  تجديد الألعاب بإستمرار:

يشعر الأطفال بالمتعة وعدم الملل وهذا يدفعهم للبقاء وقت جيد في منطقة اللعب الخاصة بهم. يقصد هنا بتجديد الألعاب استبدال الألعاب المخزنه لفترة من الوقت في الخزانة بالألعاب الموجودة في متناول الطفل.

  •  معرفة إهتمامات أطفالك:

يُمكِّنك التعرف على قدرات أطفالك وإهتماماتهم من توفير المواد وإعداد الأنشطة التي سينجذبون إليها تلقائياً ويرغبون في الإنخراط فيها.

  • الثقة بأن أطفالك قادرين على إدارة لعبهم:

دعيهم يتخذون القرارات وقومي بتمكينهم من طرح الأسئلة أثناء لعبهم وساعديهم في التغلب على الإحباط ولا تحلي لهم المشاكل.

أعرض هنا مجموعة من الألعاب والأنشطة التي تشجع أطفالك على اللعب المستقل وتمنيه:

  •  مجموعة لعب المطبخ:

يقضي الأطفال وقتاً جيداً مع هذه الألعاب فهم يتعرفون على أنواع الأطعمة والأدوات التي تستخدم في الطهي وتكمن متعتهم في هذه اللعبة بمحاولة محاكاة الواقع وتقليد الوالدين.

  • مجموعة أدوات الطبيب مع سيارة الإسعاف:

يحب الأولاد لعب دور الطبيب فتتيح هذه اللعبة للطفل التعرف على أدوات الطبيب وإجراء الحوارات الخاصة بين الطبيب ومرضاه.

  • الألعاب والأنشطة الفنية :

مثل الرسم والتلوين واللعب بالصلصال حيث تقوم هذه الأنشطة على تطوير الجانب الأيمن من الدماغ وبناء المهارات الحركية الدقيقة وتساعد على تطوير قدرات حل المشكلات.

 

  •  ألعاب البناء :

قد تكون مكعبات خشبية أو بلاستيكية و قد تحتوي على أشخاص وسيارات وقطارات وشاحنات.

 

 

 

المصدر
craftlearnandplayrefiningwonderstoriesofplay
الوسوم
اظهر المزيد

nora rumaileh

نورا ابورميلة...حاصلة على شهادة بكالوريوس في تربية الطفل ...شغوفة بالتعامل مع الأطفال واكتشاف كل جديد عن عالمهم الخاص ..اتمنى حياة رائعة لكل الأطفال... ودمتم بخير

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *