سلايدرصحتك
أخر الأخبار

مجموعة من الفوائد التي لا تعلمها عن تناول الكافيين!

فوائد الكافيين وطريقة تأثيره على الدماغ!

لا شكّ بإنْ مُعظمنا قد اعتاد أن يقوم في الصباح الباكر ويحتسي كوبًا من القهوة مما يجعلهُ يشعرُ تلقائيًا بالنشاط والحيوية، ومما لا شكّ به أنّ محتوى القهوة من الكافيين كبير جدًا كما ويُعد من المواد الغذائية المتوفرة بشكلٍ واسعٍ ويشيع انتشار تناولهِ بكثرة بين فئة الشباب والبالغين وذلك لميزاتهِ المتعددة. وهنا مجموعة من الفوائد التي لا تعلمها عن تناول الكافيين!

يُعرف الكافيين بإنه مُحفّزٌ طبيعيا في معظم الأغذية ومنها ( القهوة، الشاي، والكاكاو)، ويتميز بتأثيرهِ الكبير على المركز العصبي والدماغ إذ يعمل على تحفيزهما مما يؤدي إلى الشعور باليقظة والإنتباه وتقليل التعب والشعور بالنشاط وذلك من خلال سلسلة من العمليات الحيوية التي تحدث في الجسم، إذ يتم امتصاصتهُ في القناة الهمضية ثُمّ يُنقل إلى الدم، ويتجهُ نحو الكبد مما يؤدي إلى تحويلهِ إلى مركبات تؤثر وظيفيًا على أجزاء وأعضاء الجسم المُختلفة وخصوصًا الدماغ.

تتمحور عملية تأثير تناول الكافيين على الدماغ بالآلية الآتية :

إذ يعمل وظيفيًا على تثبيط بعض النواقل العصبية وخصوصًا ( الادينوزين – Adenosine ) والتي تتشكل وظيفيتهُ في تنظيم فترات النوم والاسيقاظ، وعليهِ فإن تناول الكافيين يؤدي إلى زيادة النشاط وتقليل الشعور بالتعب وذلك من خلال ارتباطهِ مع مستقبلات الناقل العصبي المذكور سابقًا.

كما ويلعب دورًا مهمًا في تنشيط النواقل العصبية الأُخرى مثل ( الدوبامين، نورايبفرين) وذلك من خلال زيادة ادرلينين الدم مؤثرًا على عمل النواقل العصبية المُختلفة وعليه يتشكّل رغبة في عدم النوم واليقظة وزيادة تركيز الأشخاص.

 ما هي فوائد الكافيين؟

  • يساعد تناول الكافيين في تعزيز عملية خسارة الوزن وذلك من خلال تعزيز عملية انتاج الطاقة والحرارة مما يؤدي إلى تسريع عملية هضم الطعام، كما ويلعب دورًا مُهمًا في تقليل الشهية الرغبة في تناول الطعام مما يساعد في السيطرة على عملية تنزيل الوزن.
  • من المعلوم أن الفائدة الشائع تداولها في مجتماعتنا عن الكافيين هو زيادة الشعور باليقطة وكلما زادت الجُرعة المتناولة كُلما  تضمن فوائد متعددة.
  • يلعب الكافيين دورًا مهمًا في المحافظة على وظيفة الدماغ، وكما ذكرنا سابقًا فإن دورهِ المهم في تحفيز النواقل العصبية يعزز من صحة الدماغ، كما ويُعد من مضادات الأكسدة التي تمنع تعّرض الجسم للأمراض المُتنوعة.
  • وضحت العديد من الدراسات دور الكافيين في تقليل مخاطر الأمراض المتُعددة ومنها آلزهايمر، وأمراض الجهاز العصبي مثل باركنسون، كما ويعزز من صحة الذاكرة ويحمي الكبد والقولون.

يُتداول أن استهلاك الكافيين الطبيعي لا يضر في حين استهلاكهِ بكميات معتدلة قد تصل إلى 400 ملغ في اليوم، ورغم تعدد فوائدهِ إلا أنّ هذا لا يمنع وجود مضار مُتعددة لتناولهِ إذ يؤدي الإفراط في تناولهِ إلى زيادة عملية إدرار البول مما يحفز عملية خسارة السوائل في الجسم، كما ويزيد من نشاط أحماض المعدة وهذا بدورهِ يؤدي إلى تطور حدوث مشاكل مثل حرقة المعدة.

 

ويؤدي الاستهلاك الزائد عن الحد الطبيعي في تطور تأثيرهِ السلبي على الجسم مُشكّلًا ما يلي :

  1. الأرق.
  2. عدم الشعور بالراحة وقد تصل إلى الشعور بالرعشة.
  3. الشعور بالدوار.
  4. زيادة سرعات نبضات القلب.
  5. الجفاف.
  6. الشعور بالصداع.
  7. الإدمان!

كما ويؤثر على ضغط الدم إلذي يحفز عملية ضخ الدم في الجسم ويعزز عمل الجهاز العصبي مسببًا اليقظة الزائدة التي تزيد من شعور الشخص بالتعب والإرهاق وتقليل طاقة الجسم وعدم الشعور بالراحة.

المصدر
healthlinehealthlinenewsmedicalmedicalnewstodaymedlineplus
الوسوم
اظهر المزيد

heba khawatra

أخصائية تغذية وتصنيع غذائي ،شخص مُهتم بنشر العلم والمعرفة بمختلف مجالات الصحة وعلاقتها بالتغذية وأطمح لإثراء المحتوى العلمي باللغة العربية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *